المغرب

الإيقاع بـ”كولونيل” يفضح شبكة لتزوير العقود والسطو على الأراضي

متابعات

تحقق عناصر من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في ملف “مافيا” جديدة لتزوير العقود الرسمية والسطو على أراض بوثائق مزورة، بعد أن اعتقلت مبحوثا عنه كان موضوع مذكرات بحث منذ سنوات، نظرا إلى تعدد ضحاياه بمدن مختلفة وعلاقاته مع كبار المقاولين والمستثمرين.

وحسب الخبر ذاته، فإن المتهم جرى اعتقاله رفقة زوجته من طرف عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بعد تعقب دام مدة طويلة، إذ تم إيقافه بمدينة مراكش، وجرى الشروع في التحقيق معه، ومن المنتظر أن يكشف الإستماع إلى المتهم بتزوير عقود عرفية ورسمية عن تورط أسماء وازنة ومعروفة في مجال العقار.

وفق “المساء” فقد جاء اعتقال المتهم الذي وصف بـ”الصيد الثمين” لرجال الفرقة الوطنية بعد أن ذكر اسمه في محاضر رسمية عقب اعتقال “كولونيل” يوجد حاليا رهن الإعتقال بالمركب السجني عكاشة لتورطه في تزوير عقود رسمية وعرفية للسطو على أراضي وإعادة بيعها.

وتبين أن المتهمين أخرين مازال يجري البحث عنهم نظرا إلى علاقتهم بشبكة تورطت في تزوير محررات رسمية ضمنها أحكام قضائية ووثائق تصدرها الإدارة العمومية، واخرى تصدرها البنوك، وعقود موثقين وإمضاءاتهم واختام للدولة، إضافة إلى عقود عرفية وتنازلات يجريها عادة العدول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى