Uncategorized

المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء بالصويرة، تطالب نظارة الأوقاف بالصويرة بالكف عن السطو على عقار ليس من حقها

الانتفاضة

اتخذت نظارة الأوقاف بالصويرة يوم الجمعة 12 فبراير 2021 خطوة غير محسوبة، تنم عن قضية محلية شائكة، خرجت عن السيطرة، وضربت في العمق كل أسس الحوار الإيجابي المفروض أن يكون سائدا بين المؤسسات ، حيث أعطيت الأوامر بالتعجيل في اتخاذ قرار يمس ملكا تابعا للمديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء بالصويرة.  وهدم صور محيط به.

التصرف الأهوج، تسبب حسب مصادر عليمة، في خسائر تقدر ب 500.000,00 درهم بالنسبة للحائط، ومواد البناء و كذا تجهيزات التشوير بقيمة 600.000,00 درهم تعرضت للتلف. إلى جانب آليات تقدر قيمتها بـ 2.500.000,00 درهم ، جميعها أصبحت عرضة للتلف والسرقة.

مصادر قريبة، تؤكد أن المدير الإقليمي للتجهيز سارع بإخبار الجهات المعنية المسؤولة، كما ربط الاتصال بالسلطات الإقليمية و المصالح المركزية للوزارة مُنبِّها لخطورة ما تعرض له المِلك من أضرار، وطالب بإيقاف الأعتداء على المرآب.

    أصل النزاع يعود لكون العقار موضوع الترامي،  قامت نظارة الأوقاف بضمه وتحفيظه مع العلم أنه ملكا عاما للدولة يحظى بالحماية القانونية المتجلية في عدم قابليته للتصرف أو التقادم أو الحجز أو التفويت. ويضم ملحقات منار سيدي مكدول التابع لمديرية التجهيز والمتواجد منذ أكثر من مائة سنة. ذلك أن وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء تعتبر الجهة الوصية على الملك العمومي. وتجدر الإشارة إلى أن العقار يأوي آليات الأشغال العمومية وكذا تجهيزات التشوير الطرقي علاوة على مواد البناء اللازمة للصيانة الطرقية، ويستغل منذ ما يناهز 40 سنة لهذا الغرض. 

ولِسَنِّ سياسة الأمر الواقع، والقطع مع كل المحاولات التي ترمي إلى التعقل وتغليب الحوار ، أعطت لنفسها حق استعمال القوة في تراميها على الملك، في تحد سافر لكل القوانين والأعراف والمؤسسات ذات المصلحة العامة.

فهل تتحرك الجهات المسؤولة من أجل رأب الصدع، وإعادة الأمور إلى نصابها؟

من يتحمل الخسائر الفادحة في البناء والآليات ؟

ألا يدخل هذا الفعل في إطار تبديد المال العام وهدره؟

ما هي الخطوات المقبلة لإعادة الحق للمؤسسة المعتدى عليها ّ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض