Uncategorized

ويبقى عنصر التشويق سيد الحكايات

الانتفاضة

السلام عليكم :  ويبقى عنصر التشويق سيد الحكايات مع

” حكواتي ف زمان الوبا “. حتى لا أطيل عليكم ، أترركم مع الحلقة الثانية من صراع الخير والشر : 

…………………..

ها واحد السلام عليكم آلحباب  ، وبسم الله كلمة فاتحة لبواب ، والصلا والسلام  على النبي لمجتاب

سيد لعجام ولعراب  ، من تبعو ولازم صلاتو ينجى من لعذاب …

يالاه آسيادنا ، كلها يشد مكانو  ويحضّْر اذهانو

ويحل عيانو  ويرخي معنا وذانو . يصغى للكلمة ويذوق النغمة . وللي تابعاه شي خدمة ، وااااهيا الشرفا وتابعو تعمار الݣفة غير  يزيد خلفة ويعطينا  بالݣفى …

في الجمع لي فات ، آلخوت ولخواتات ، تكلمنا على عباس وما عندو من زين خصلات ، وحمادي مول الربعات ….

ݣولو  سير على الله 

….

واحد النهار أسيادنا  حمادي  خمم وفكر ،  وراجع دروس المكر  وسار يخطط ويدبر ، ولبس جلابة وهز  تسبيح ، واصبح يفتي وينظّر ، واطلق اصحابو  يشهروه فكل قرية  ودشر….. هذا سيدي حمادي مول المجمر ، مول البركة والحكمة ، يحل الرموز ويجمد الما…. 

بدا  آسيادنا حمادي يخدم خدمتو ، ويستر لعبتو ، لاينو كان مايقبل  إجارة : كايقول قبيحة ، و وما يشد  فتوح  ولاذبيحة ، كان يقول كلشي لله والدين نصيحة . 

انتشر اسمو  على كل لسان ، وقصدوه الدراوش من كل مكان ، ها لي عندو سحر  الثقاف  ، ها لي فيه بوتفتاف ، وها لي  عندها العين والعكس ، ولي تشكي  من الصرع والمس  ، ولي بارت وتقول سعدها فيه النحس….

كان قصدو يتمسكن  حتى يتمكّن ، ويخرج من القرية  ويتمدّن ، ويسير على أوتار السياسة  يعزف ويدندن ……

وصل للمدينة بو لخصال السفلى، ولقى كل حومة فيها حفلة ، وهل الحضر عايشين فغفلة ….

اتقن بن الماكر الحطة ونجحات ليه الخطة ، وللي  حاول يفهم غادي غير  يتسطى…. 

نخليو آسيادي هاد الشلاهبي  من فعلو ولد الحرام ، يكون ليه حديث وقصة وكلام. 

أما ما كان من أمر الحاج العبسة زين النظرة واللبسة، لا زال يناضل ضد الهم والفقسة  ومعه ناسو ، نكسة تلوحهم لنكسة…

وانا يا لحباب ماسخيت بهاد لݣلسة …وبااااقي عندي من لحجى ، للي يحلي الحنظل ولحدجة ، لكن غلبني سلطان الدجى 

خليتكم  في النجا  ونتلاقاو في النجا ، والصلا والسلام على الماحي زين الفلجة .

             …… يتبع ( محمد بلحاج )

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض