عين على مراكش

مراكش: تقطيع ترابي في الأفق، وترقب حذر من طرف المقبلين على الترشيح للانتخابات المقبلة

يتحدث الشارع المراكشي عن تقسيمات تهم التقطيع الترابي الجديد الذي يدمج بعض الاطراف فيما بينها، ويحدف مقاطعات، ويسندها إلى مقاطعات أخرى ،في إطار التهييء للانتخابات المقبلة. 

الموضوع، أخذ باهتمام العديد ممن يقومون بحركات تسخينية، واتصالات و مشاورات من أجل الترشح للانتخابات المقبلة. 

ووفق المعطيات الاولية فإن مصالح وزارة الداخلية تتدارس مشروع حذف مقاطعة النخيل وإدماجها  في مقاطعة سيدي غانم المحدثة ، وإلحاق بها مناطق هامة من الجماعة القروية السعادة

ويرتقب ايضا الحاق النخيل الشمالي بمقاطعة جليز والنخيل الجنوني بمقاطعة سيدي يوسف بن علي على مستوي طريق فاس، وتقسيم مقاطعة المنارة على مقاطعتين على مستوى طريق أكادير الصويرة ، وتقسيم مقاطعة جليز على مستوى طريق الدار البيضاء، والحاق الجزء الغربي الذي يتضمن رياض السلام، الحي الصناعي الإزدهار، الحي العسكري والمسرات الثلاث ، دوارالكدية، أكيوض بمقاطعة سيدي غانم. 

ويرتقب ان يشمل التقطيع الحي الشتوي وتاسلطانت وبعض الاطراف بسيدي يوسف بن علي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض