سياسية

المرزوقي: لا حل واقعي يحفظ حقوق الصحراويين إلا في وطن مغربي

أكد محمد المنصف المرزوقي، الرئيس التونسي الأسبق، إنه “لا حل واقعي للأخوة الصحراويين يحفظ حقوقهم ويحفظ حقوقنا في اتحاد هو أملنا الوحيد للخروج من التبعية والفقر إلا ممارسة كامل هذه الحقوق داخل وطن له ثلاث دوائر: وطن الحكم الذاتي، الوطن المغربي والوطن المغاربي”.

وأضاف المرزوقي، في تدوينة نشرها بحسابه الفيسبوكي، اليوم الجمعة تحت عنوان “إلى أهلي المغاربيين عموما والصحراوين خصوصا”، أنه “لا حلٌ اليوم أمام المغاربيين جميعا إلا مصالحة حقيقية بين النظامين الجزائري والمغربي لا لشيء إلا لتوجه اعتمادات التسلٌح المتزايدة للتعليم والصحٌة وانقاذ ملايين الشباب من البطالة ثم إعادة الدفء والحياة لجثة اسمها الاتحاد المغاربي لعلنا نستدرك كل هذه العقود الضائعة”.

وشدد المتحدث ذاته، على أهمية المسألة الحقوقية، حيث أبرز أن “حقوق الانسان هي حقوق كل إنسان”، متسائلا: “كيف لي أن استثني منها حقوق الصحراويين خاصة وأنني مثلهم ابن الصحراء؟”، وأردف، “أنا رجل قضى عمره يحلم وينظر ويعمل ويناضل من أجل فضاء مغاربي ثم عربي بلا حدود بين البشر والأفكار والسلع. كيف ينتظر مني أن أدعم مزيدا من الحدود أي مزيدا من تجزئة المجزأ وتفكيك المفككك؟”.

اظهر المزيد

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض