سياسية

شباب الأحزاب اليسارية واليمين والوسط يستغيثون بوزير الداخلية لفتيت بدل رئيس الحكومة الحقيقي سعد الدين العثماني

ابراهيم أكرام

طفت على السطح هذه الأيام ظاهرة استغاثة شبيبة الأحزاب السياسية بكل أطيافها بوزير الداخلية “لفتيت” الذي رفض الاجتماع بممثلي التنظيمات الشبيبة الحزبية بعد اتصالات متتالية.

وكشفت مصادر مطلعة أن محمد أمكراز، الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، استغل منصبه الوزاري للاتصال بلفتيت لترتيب لقاء مع الكتاب العامين لشبيبات الأحزاب، مضيفة أن كل المحاولات باءت بالفشل حيث يتحاشى لفتيت فتح هاته الواجهة أمام شباب يبحثون فقط عن ضمان مقعد برلماني.

المصادر ذاتها أوردت أن عددا من الأمناء العامين رفضوا التدخل لدى الشباب لطلب لقاء مع وزير الداخلية الذي يرى أن المفاوضات حول القوانين الانتخابية جرت مع قادة الأحزاب وليس تنظيماتها الموازية.
الكل يتسال من هو رئيس الحكومة المغربية هل فعلا دكتور سعد الدين العثماني رئيس صوري وعبد الوافي لفتيت هو رئيس الحكومة الحقيقي ؟؟؟.

اظهر المزيد

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض