عين على مراكش

سنتان سجنا لجندي متقاعد اغتصب طلفة في مراكش

أدانت محكمة الاستئناف بمراكش اليوم 25 يناير 2021، جنديا متقاعدا، بتهمة الإعتداء الجنسي على طفلة ذات 8 سنوات، بداية شتنبر الماضي، بسنتين سجنا نافذة وتعويض مدني بمبلغ 20 الف درهم.

وأوردت الجمعية المغربية لحقوق الانسان شهادة صادمة للطفلة المعنية، حيث قالت لوالدها (رجل تعليم) أثناء المحاكمة: “بابا هاد الشي تا يخلع، خفت بزاف ابابا”، ومن شدة خوفها بالت في ملابسها.وطالبت الجمعية المغربية لحقوق الانسان بإعادة النظر في القانون وسبل الاستماع للطفلات والاطفال، وكل الاجراءات المتعلقة بالمحاكمات التي يكون الطفلات والاطفال جزء منها، مع الاستماع للطفلات والاطفال من طرف هيئة المحكمة في جلسة مغلقة وبحضور خبراء تحددهم المحكمة، من الاخصائيين في علم النفس والمرشدين الاجتماعيين، وتفادي المواجهة بين الطفل الضحية والطرف المعتدي.

ودعت إلى تكوين شرطة قضائية وقضاة مختصين في بقضايا الاطفال والطفلات ضحايا العنف الجنسي والجسدي.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى