تربوية

وزارة التربية الوطنية تتحرك لضمان علاج أستاذة مريضة بالسرطان

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، أن وزير التربية الوطنية “سعيد أمزازي”، بادر إلى ربط الاتصال بمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين، مباشرة بعد اطلاعه على تفاصيل  الظروف الصحية الصعبة التي تمر منها الأستاذة “ر.ك”، حيث تكفلت المؤسسة بكل المصاريف الخاصة بالتطبيب والعلاج.

وحسب بلاغ للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، فإن الوزارة الوصية تدخلت في شأن مرض الأستاذة “ر.ك”، التي تزاول مهامها بمجموعة مدارس سنوال بمديرية إفران، والتي أصيبت بورم سرطاني.

وأضاف البلاغ أن “أمزازي”، أعطى تعليماته للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس لتتبع حالة الأستاذة عن قرب، وتسريع تسوية ملفها الإداري، حيث قامت مصالح الأكاديمية، في حينه، بربط الاتصال بالأستاذة المعنية للاطمئنان على حالتها وإبلاغها بالإجراء ات المتخذة.

وكانت أطر تربوية بمديرية إفران بجهة فاس مكناس، قد أطلقت نداءا بشأن الأستاذة المعنية بالأمر، التي تزاول مهامها بمجموعة مدارس سنوال بمديرية إفران فوج 2020، والتي أصيبت بورم سرطاني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة الانتفاضة

مجانى
عرض