جهويةمجتمع

ساكنتي جماعتي ايت فاسكا وأيت داود بإقليم الحوز تستفيدان من إعانة صندوق تدبير جائحة كورونا، وتستمر عملية التعقيم على قدم وساق

الانتفاضة

محمد السعيد مازغ

شهدت جماعة ايت فاسكا وجماعة ايت سيدي داود التابعين لقيادة فاسكا سيدي داود دائرة أيت أورير إقليم الحوز عملية توزيع مستحقات السكان الحاصلين على بطاقة الرميد من الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا ،

هذا وحسب مصادر قريبة، فعدد المستفيدين حسب اللوائح المتوصل بها إلى حدود اليوم بالنسبة للجماعتين التابعتين لقيادة فاسكا، سيدي داود يقدر بحواليشخص  2000  ،  استفاد منها خلال يوم أمس الأول من هذه العملية حوالي 40 شخصا بجماعة ايت فاسكا ، واستفاد خلال كل من اليوم الثاني والثالث من هذه العملية مايناهز  200 شخص تقريبا .

 اشرف على تنظيم هذه العملية التي لقيت استحسانا قويا من لدن الساكنة، كل من السلطات المحلية والقوات المساعدة ورجال الدرك واعوان السلطة، وحصل كل مستفيد على مبلغ مالي يتراوح بين 800 و 1000 و 1200  درهم، حسب عدد أفراد الأسرة.

وبإجماع المتتبعين والمعنيين، فعملية توزيع الدعم المالي على المستحقين، تمت في أجواء جيدة، حيث ساد النظام، واحترمت مسافة الأمان مع حرص السلطات المحلية على تحسيس المواطنين بأهمية الالتزام ببيوتهم، وتذكيرهم بما يترتب عن التدهور وخرق الطوارئ الصحية، وستستمر العملية إلى أن يحصل جميع المستفيدين من الصندوق الخاص بجائحة كورونا على مستحقاتهم للتغلب على مشاق الحياة، ودعمهم نفسيا واجتماعيا خلال هذه الظرفية الصعبة التي تمر بها البلاد بسبب جائحة كوفيد 19 ، أو ما يطلق عليه كورونا المستجد.

بموازاة مع ذلك، انطلقت عملية التعقيم بجماعة ايت فاسكا، واستمرت للمرة الخامسة بجماعة ايت سيدي داود للدواوير الباقية

كدوار الشمس وحلة بلحاج ،وكمرة ثانية بالنسبة لايت سيدي داود السونطر ودوار الزاوية

وانطلقت عملية توزيع القفة الرمضانية لمؤسسة محمد السادس نصره الله وايده خلال اليوم الأول من رمضان الدي تزامن مع اليوم الثالث لتوزيع مستحقات السكان الحاصلين على بطاقة راميد، وسوف يتم توزيع جميع القفات المتبقية خلال اليوم الثاني من رمضان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى