جهويةصندوق الأخبارمنوعةوطنية

خسائر مادية جسيمة لحقت بعدة جماعات باقليم قلعة السراغنة بسبب الامطار القوية التي ضربت المنطقة + صور

الانتفاضة/ م. س

افادت مصادر مطلعة من عدة جماعات متضررة من العواصف الرعدية والامطار الغزيرة التي عرفها اقليم قلعة السراغنة مساء امس الجمعة  والتي تسببت في خسائر مادية جسيمة في الممتلكات والبنيات التحتية .

وبحسب نا رواه شهود عيان بجماعة الدشرة باقليم قلعة السراغنة ان  الخسائر التي عرفتها  تمثلت   في انهيار  العديد من المنازل القروية  بدوار الدشرة التحتاني واتلاف العديد من المزروعات و الممتلكات والتجهيزات المنزلبة اضافة الى  رؤوس الاغنام  و الدواجن

الامطار العاصفية ادت الى وقوع فياصانات كبيرة  تسببت في قطع مجموعة من  المسالك الطرقية وانجراف التربة وتسرب المياه الى داخل بعض بيوت المنازل

اما ببلدية  سيدي رحال  فقد ادت العاصفة الرعدية الى تسرب المياه الى عدد من المنازل تطلبت تدخل مصالح البلدية التي تمكنت من تسريح قنوات الواد الحار،فيماقالت مصادر محلية ان التساقطات المطرية الغزيرة والتي قدرت بحوالي 65 ميليمترا خلال ساعة ونصف من الزمن لم تخلف اية خسائر مادية.

جماعة سيدي عيسى بن سليمان لم تسلم بدورها من  العاصفة الرعدية   حيث تسببت في تسرب المياه الى منازل السكان، وجرفت السيول عددا من الاشجار، وقطعت الطرق بالاضافة الى اتلاف بعض المزروعات النباتية.

 سكان الجماعة القروية الفريطة تضرروا  ايضا بسبب ما خلفت الامطار العاصفية التي تهاطلت لازيد من ساعة ونصف والتي ادت الى  انهيار منزل، وقطع  العديد من المسالك والممرات والطرق بالجماعة.

وقد علمت جريدة الانتفاضة من مصادرها الخاصة ان  العديد من السكان القرويون والفلاحين المتضررين طالبوا من السلطات المسؤولة والقطاعات المعنية بضرورة التعجيل بتقديم المساعدات الضرورية وتعويض عن الخسائر المادية الجسيمة التي لحقت بممتلكاتهم  ومنتوجاتهم الفلاحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى