مجتمعوطنية

صورة وتعليق

الانتفاضة
دار القايد عدي وحماد البعقيلي الولتيتي بقرية كردوس الموجودة بين تزنيت وتافراوت، التي احتضنت الشيخ أحمد الهيبة بن الشيخ ماء العينين بعد عودته من معركة سيدي بوعثمان الشهيرة بضواحي مراكش وقد تعرضت لقصف طيران الإستعمار الفرنسي سنة 1912 وقد دافع المجاهدون على الشيخ أحمد الهيبة باستماتة وقد استشهد في هذه المعركة الكثير منهم وعاش الشيخ العلامة وبقية إخوانه (النعمة واشبيهنا وغيرهم)بهذه القرية لمدة طويلة حتى توفاهم الله ودفنوا على هذه الأرض الطيبة..واليوم هذه المعلمة هدمت في معظمها وتعرضت للإندثار واصبحت في طي النسيان..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى