آخر الأخبارصندوق الأخباروطنية

بحضور رئيس  الحكومة مستشارون برلمانيون اتهموا الأبناك بأنها لم تنخرط في مواجهة جائحة كورونا.

الانتفاضة م س

بحضور رئيس  الحكومة اتهم مستشارون برلمانيون الأبناك المغربية باعتمادها لمقاربات متحجرة، منبهينها إلى أنها لم تنخرط كليا في مواجهة جائحة كورونا.تم ذلك  خلال الجلسة العامة التي عقدها مجلس المستشارين اليوم الثلاثاء

 الجلسة خصصت لتقديم “الأجوبة عن الأسئلة المتعلقة بالسياسة العامة من قبل رئيس الحكومة” حول موضوع “واقع وآفاق مواجهة تداعيات أزمة كورونا”،  مع مراعاة الإجراءات والتدابير الاحترازية والاستثنائية المتخذة من قبل أجهزة المجلس في هذا الشأن،

الانتقادات التي تعرضت لها الابناك استهلت باستنكار كل من الاتحاد العام لمقاولات المغرب والفريق الاستقلالي لممارسات الأبناك في هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها المغرب.

 رئيس فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب بمجلس المستشارين،  قال إن “المقاولات تنتظر من الأبناك أن تلعب دورها الرئيسي في المواكبة”، موضحا أن هذه المؤسسات “لم ترق بعد إلى مستوى الحدث في الدعم رغم ما تقدمه الدولة من ضمانات وصلت 95 في المائة”.

صفت ممارسات الأبناك وصفت بأنها متحجرة وجامدة في التعامل البنكي مثلما يتم في الأوقات العادية، وتم تنبيها إلى أن ما تقوم به “لا يبرر مقاربتها المعتمدة في الظروف الحالية، لمواجهة فيروس كورونا”.

 عضو الفريق الاستقلالي، اعتبر  من جهته أن الأبناك غير منخرطة في المجهودات المبذولة وقراراتها تنطوي على قدر كبير من التأويل، مضيفا أن هذه المؤسسات غير منخرطة تماما في المجهودات التي يبذلها كل الفاعلين في محاربة جائحة كورونا والتخفيف من تداعياتها.

وقال مكاوي أمام رئيس الحكومة إن “قرارات الأبناك وبلاغاتها تنطوي على قدر كبير من التأويل، ومنها تأكيدها أن مجموع الطلبات التي لم يتم قبولها يناهز نسبة 4 في المائة، بدل الحديث عن الطلبات المرفوضة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى