منوعة

اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمندوبية العامة لإدارة السجون تتعبئان للحد من انتشار جائحة (كوفيد-19) في المؤسسات السجنية

الانتفاضة

أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، اليوم الثلاثاء، تعبئتهما للحيلولة دون انتشار جائحة كورونا (كوفيد-19) في المؤسسات السجنية.

وأوضح بلاغ مشترك للمؤسستين أنه، ومن أجل المساهمة في الجهود الوقائية التي تمت مباشرتها في المؤسسات السجنية التي تشرف عليها المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الادماج، منحت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، من خلال بعثتها بالرباط، هبة عبارة عن معدات للنظافة وتجهيزات للحماية لفائدة موظفي المندوبية ونزلاء المؤسسات السجنية.

ونقل البلاغ عن رئيسة بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالرباط، رانيا مشلب، قولها إنه “في سياق الأزمة الصحية العالمية الحالية الناجمة عن انتشار فيروس (كوفيد-19)، فإن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بصفتها مؤسسة للأعمال الإنسانية، تعبر عن انشغالها العميق بشأن صحة الأشخاص مسلوبي الحرية في جميع أنحاء العالم. وهكذا، تأمل اللجنة الدولية للصليب الأحمر في المساهمة في الجهود الوقائية المبذولة بالمؤسسات السجنية ولاسيما ما يتعلق منها بتعزيز تطبيق قواعد النظافة والحماية الأساسية”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن المندوبية العامة لإدراة السجون وإعادة الإدماج، ومنذ تسجيل الحالات الأولى للإصابة بفيروس كورونا المستجد بالمغرب، اتخذت مجموعة من التدابير الاستعجالية لمواجهة هذا الوباء الذي يصيب نزلاء المؤسسات السجنية وموظفيها على حد سواء.

ونقل البلاغ عن المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، محمد صالح التامك، قوله إن “المندوبية واعية بضرورة التطبيق السليم والفعال لهذه التدابير، وتبذل قصارى جهدها من أجل حماية السجناء والموظفين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى