عين على مراكشمجتمع

الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بمراكش يؤكد بأن عملية التبرع بالدم التي يساهم فيها الجسم القضائي بكل مكوناته هي مبادرة جاءت في ابانها من طرف المكتب الجهوي الودادية الحسنية للقضاة

الانتفاضة

يوسف العيصامي

في تصريح للسيد احمد نهـــيـد  الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بمراكش على اثر حملة التبرع  بالدم التي  نظمتها الودادية الحسنية للقضاة بالجهة و آسرة العدالة، أشار أن هذه العملية تأتي في إطار الجهود المبذولة وتعزيز النقص الذي سجلته مراكز تحاقن الدم بالمملكة خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وفي نفس السياق أوضح  أن  هذه المبادرة تعتبر عملا نبيلا وحضاريا  يكتسب  بعدا إنسانيا من  جميع مكونات العدالة بالدائرة الاستئنافية بمراكش من أجل   ترسيخ ثقافة التبرع بالدم وتوطيد قيم التضامن  وتجسيد روح  المحبة والأخوة الصادقة بين الجميع، وينخرط في هذه العملية السادة القضاة والموظفون والمحامون والمفوضون القضائيون  والعدول و الموثقون   و التراجمة في إنقاذ المرضى لاسيما خلال هذه المرحلة الحساسة التي تعيشها بلادنا .

وفي الأخير نوه السيد الرئيس بهذه العملية، وكذا تقديم الشكر و الامتنان للودادية الحسنية للقضاة،  وخاصة المكتب الجهوي بمراكش الذي كان له الفضل في هذه المبادرة  التي انضم إليها الجميع و لكافة أسرة العدالة بمراكش، و يضيف أننا دائما جنود مجندون وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس  ايده الله و نصره.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى