جهويةصحةوطنية

إصابة 72 عاملة في شركة خاصة بعين السبع بالدار البيضاء بفيروس كورونا المستجد

الانتفاضة
في تطور جديد للوضعية الوبائية بالمغرب، كشفت نبيلة الرميلي المديرة الجهوية للصحة في جهة الدار البيضاء أن التحاليل المخبرية، التي خضعت لها عاملات في شركة خاصة بعين السبع بالدار البيضاء، أثبتت أن حوالي 72 منهن مصابات بفيروس كورونا المستجد.
وقالت المتحدثة، بأن المصابات بالمعمل يخضعن للعلاج في مستشفيات جهة الدار البيضاء سطات، مشيرة أن 80 في المائة ممن خالطن إحدى العاملات المصابات بفيروس كورونا، خضعن إلى التحاليل المخبرية، وما زالت التحاليل مستمرة مما ستكشف نتائج جديدة قد تكون إيجابية وسط العاملات.
ووجدت العاملات بالشركة المتخصصة في المواد والأجهزة شبه طبية أنفسهن حاملات لفيروس كورونا المستجد بعدما تم تسجيل إصابة سيدة خمسينية تشتغل معهن نهاية الأسبوع الماضي، وهو ما دفع بالسلطات إلى إجراء فحوصات طبية على باقي العاملات ليتبين إصابة عدد كبير منهن.
اما فى مراكش آسفي المديرة الجهوية غائبة اومتغيبة عن الساحة الصحية، وحتي عن الساحة الإعلامية،أما فى الإجازة الصيفية، أو خائفة من أن تستضم بالوباء اللعين ،الذي هزمة أكبر دوال العالمية المسمي سابقا دوال السبع العظمي، اعذرو السيدة المديرة بجهة مراكش آسفي، إنها خائفة فقط ?? ومازال المعامل والأسواق والأحياء مفتوحة على وجه الجميع فعلى الوالي لحلو قسو والى جهة مراكش آسفي أن يتصدى لهؤلاء المتهوريين، و المتربصين لهذا البلاد الحبيب ،فعلي القوة الحية أن تنتفض ضد الجهل والفقر والأمية ، عار علي أبناء هذا الوطن الغالي، أن ينام وأكبر عدو غازى أبناء وبنات هذا الوطن الغالي، واحي من هذا المنبر ،طد
السلطات الصحية في الدار البيضاء في إحصاء العاملات وأسرهن من أجل إخضاع الجميع للحجر الصحي، وتتبع حالاتهم للوقوف على مدى انتقال العدوى إليهم.
وقررت السلطات المحلية بالدار البيضاء اليوم الخميس إغلاق و تشميع شركة متواجدة بالمنطقة الصناعية عين السبع ، بعد تسجيل عشرات الإصابات بفيروس كورونا داخلها، ونتمي من السلطات الإقليمية والجهوية في المغرب،أن يحدو حدوى سلطات الدار البيضاء الكبرى ، قبل أن يفوته الاوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى