وطنية

الغلوسي :قرار العثماني بالاقتطاع من اجور الشغيلة المغربية خارج القانون.

الانتفاضة
اعتبرالحقوقي محمد الغلوسي في تدوينة على صفحته الفايسبوكيةعدم مشروعية قرار الحكومة القاضي بإقتطاع أجرة عمل ثلاثة أيام من أجور الموظفين والمستخدمين لكون التضامن يكون إختياريا وليس إجباريا ولكون الحكومة تعتبر هذه الفئة بمثابة “الحائط القصير” وتعمد في كل مناسبة إلى الإقتطاع من أجورها ،خلال أيام الإضراب ،المساهمة في صندوق التقاعد ،لكن الحكومة ليست لها الشجاعة السياسية لفرض التضامن على الأغنياء ورجال الأعمال وأصحاب الرساميل المتعددة،وفرض الضريبة على الثروة،والبعض من هؤلاء يتبرم حتى من تطبيق مقتضيات مدونة الشغل،بل إنهم يتملصون من أداء حتى أجور العمال خلال هذه الظرفية العصيبة،كما أن نفس الشجاعة تفرض على الحكومة عدم صرف أجور البرلمانيين والوزراء خلال مدة الوباء و إلغاء تقاعد البرلمانيين والوزراء ،كما أن هناك أموال عمومية ضخمة تعد بالملايير تم نهبها وإختلاسها من طرف نخب فاسدة إغتنت بشكل غير مشروع لم تستطع الحكومة وضع إستراتيجية لإسترجاعها والبلد في حاجة إليها في هذ الظرفية ،بل إنها نفدت مطالب هذه النخب الفاسدة وتملصت من إلتزامها بتجريم الإثراء غير المشروع ،إنها حكومة عاجزة عن الإستجابة لمطالب المجتمع وتجتهد كلما تعلق الأمر بالفئات الهشة والوسطى. 
نعم لتضامن المغاربة في هذه الظرفية ،نعم للمساهمة في تخفيف أضرار هذه الجائحة على فئات واسعة من المجتمع دون إكراه وإجبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى