منوعةوطنية

ركاب الرحلة رقم AT0719 القادمة من مدينة ليون نحو الدار البيضاء، اليوم الأحد، على متن طائرة للخطوط الملكية المغربية، عاشوا لحظات من الرعب والهلع

الانتفاضة
عاش ركاب الرحلة رقم AT0719 القادمة من مدينة ليون نحو الدار البيضاء، اليوم الأحد، على متن طائرة للخطوط الملكية المغربية، لحظات من الرعب والهلع، بعد أن تعرضت الطائرة لاهتزازات حادة واختلال في التوازن.
وحكى مجموعة من ركاب الطائرة أن المشكل بدأ بعد ساعة من الإقلاع، حيث بدأت تظهر اضطرابات واضحة في توازن الطائرة، قبل أن تنزل مضخات الأوكسجين أتوماتيكيا فوق رؤوس المسافرين، الذين تعالت صيحاتهم وبكاؤهم وتلاوتهم الشهادتين، فيما أغمي على بعضهم.
وبعد حوالي 20 دقيقة من هذا الوضع، قال الركاب إن طاقم الطائرة تدخل في الأخير لطمأنتهم، قبل أن تتعرض الطائرة لانحراف كاد يفقدها توازنها أثناء النزول. واعتبر الركاب أن وصول الطائرة بسلام كتب لهم جميعا أعمارا جديدة، بعد أن أيقنوا أن حادثة ما ستقع لا محالة أثناء الرحلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى