عين على مراكشمنوعةوطنية

وقفة احتجاجية ومسيرة بمحاكم بمراكش على خلفية حمزة مونبيبي وعصابة اخرى.

الانتفاضة
في تطور مثير لتبعات قضية “عصابة حمزة مون بي بي”، قرر عدد من الحقوقيين والمتضررين من العصابة المذكورة تنظيم وقفة احتجاجية أمام أمام المحكمة الابتدائية بمراكش مع مسيرة الى محكمة الاستئناف الأسبوع المقبل. الوقفة التي دعا لها المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب سيشارك فيها مجموعة من الهيئات النقابية والمنظمات الحقوقية من أجل “فضح زمرة الفساد والمفسدين الذين عاثوا فسادا في البلاد واحتجاجا على عصابة الابتزاز والتشهير والتهديد والاتجار بالبشر” حسب تعبير مصدر من الجهة الداعية للاحتجاج.
المصدر نفسه أوضح أن “لقاءات مكثفة عقدت بين مجموعة من الهيئات النقابية والمنظمات الحقوقية لصياغة بيان سيتم تعميمه على عموم وسائل الاعلام وعموم المواطنين لفضح هذه العصابة وكذا جهات تسعى لإطلاق سراحهم بتوفيرها أموال مهمة من بينهم أصحاب الملاهي والشقق المفروشة المعدة للدعارة والتي تعرضت للابتزاز من طرف بعض المعتقلين على خلفية ملف حمزة مونبيبي”، حسب المصدر.
في ذات السياق قال محمد المديمي، رئيس المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب “لقد تعرضنا لأبشع الممارسات الإجرامية الشنيعة من طرف زمرة الفساد والمفسدين من تشهير وسب وقذف وحتى التهديد بالقتل في ظل تخلي الدولة عن التزاماتها عن حماية المدافعين عن حقوق الإنسان.
” وأضاف المديمي في تصريح له، “إننا رفقة مجموعة من الهيئات النقابية والمنظمات الحقوقية قمنا باجتماعات اعدادية للقيام بهذه الوقفة الاحتجاجية مع المسيرة الاحتجاجية لفضح زمرة الفساد التي تحاول التدخل في القضاء لصالح المتهمين وسنفجر مفأجاة من العيار الثقيل بخصوص هذا الملف الذي يتابعه الرأي العام الوطني والدولي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى