وطنية

وزارة الداخلية تخرج عن صمتها بخصوص انتشار فيديو حول ظرف بريدي يحمل معطيات خاصة على اللوائح الانتخابية.

أفاد بلاغ لوزارة الداخلية أنه تم على بعض مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل الفوري تداول مقطع فيديو يدعي من خلاله مسجله توصله من قبل وزارة الداخلية والسلطات المحلية بظرف بريدي يحمل على وجهه معطياته الخاصة على اللوائح الانتخابية، مع احتواء الظرف بالداخل على منشورات انتخابية لمرشح أو لائحة ترشيح أحد الأحزاب السياسية.

وبهذا الخصوص، تؤكد وزارة الداخلية أن ما يتم تداوله في هذا الشأن لا يعدو كونه أخبارا زائفة ولا أساس لها من الصحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى