سياسية

محمد ساجد يدخل السباق على رئاسة جهة الدار البيضاء سطات

الانتفاضة

علم من مصادر مطلعة، أن الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، والعمدة السابق للعاصمة الاقتصادية، محمد ساجد أصبح يراهن على الفوز برئاسة جهة الدار البيضاء سطات، بدخوله غمار الانتخابات التي ستجري بعد أسبوعين.

وكشفت نفس المصادر، أن ساجد قد وضع رسميا ترشيحه لعضوية الجهة ممثلا عن عمالة سيدي البرنوصي، التي يعتزم الانطلاق منها لخلافة الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة مصطفى الباكوري في رئاسة الجهة الأهم في المملكة.

وأفادت المصادر ذاتها أن محمد ساجد الذي سبق وتولى قيادة مجلس الدار البيضاء بين سنتي 2003 إلى غاية سنة 2015، يراهن خلال الانتخابات الجهوية الأخيرة على ضمانات تلقاها من قيادات أحزاب أخرى لضمان مقعد الرئاسة بالجهة، حال انتخابه عضوا بها.

 
 

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى