الرئيسيةعين على مراكش

محاولة اغتيال قاصر بإحدى المؤسسات التعليمية بمراكش، والسلطات المعنية لم تحرك ساكنا

الانتفاضة

سكينة مرزاق/صحافية متدربة

تم العثور على تلميذة مقيدة الرجلين واليدين ومغمى عليها، داخل مؤسسة تعليمية نواحي مراكش بالضبط دوار أولاد بن سبع جماعة الأوداية.
وحسب تصريحات أم الضحية ل “الانتفاضة” أنها مع الثانية بعد الزوال أخذت بنفسها ابنتها إلى المدرسة، لكونها تغيبت في الصباح وانتظرت حتى دخلت الطفلة إلى القسم، وفي السادسة مساء جاءت لتصطحبها إلى المنزل، إلا أنها اصطدمت بتأخرها عن الخروج رغم أن جميع التلاميذ غادروا، فراودها الشك فضيع لكونها تتلقى تهديدات من أشخاص مجهولين منذ تاريخ 12/11/2021 ,مما جعلها تباشر في البحث عنها داخل المؤسسة.
فوجدت ابنتها القاصر البالغة من العمر 16 سنة والتي تتابع دراستها بمستوى الثالثة إعدادي بثانوية عثمان بن عفان, مكبلة اليدين والقدمين ومغطاة الرأس بكيس بلاستيكي مغمى عليها في حالة يرثى لها ,داخل ملعب هذه المؤسسة فحاولت انقاد طفلتها عن طريق التنفس الاصطناعي.
بحيث سارع الحارس الخاص للمؤسسة إلى إخبار الدرك الملكي والوقاية المدنية, فقامت مصالح الدرك الملكي بنقل الفتاة على وجه السرعة إلى مستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش لتتلقى العلاج والفحوصات الضرورية.
وقد تقدم أب الضحية بشكاية إلى الوكيل العام لدى المحكمة الاستئناف بمراكش بتاريخ 22/12/2021 ,من أجل فتح تحقيق معمق لما تعرضت له ابنته من اعتداء ومحاولة القتل العمد مع سبق الإصرار وترصد, والمطالبة بالاعتقال عون السلطة وكل من تسبب في هذا الاعتداء.
وذكرت والدة الضحية أنها لحد الآن تتلقى تهديدات بواسطة رسائل مكتوبة بخط اليد ورسائل عبر الهاتف ,من أجل طردها من المنطقة وإلا سوف يقع أكثر مما جرى.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى