سياسية

قضية السياسي عبد الوهاب بلفقيه تعرف تطورات متسارعة

الانتفاضة/متابعة 
تشهد قضية السياسي عبد الوهاب بلفقيه، الذي توفي بطلق ناري يوم الثلاثاء 21 شتنبر الجاري، تطورات متسارعة بالموازاة مع التحقيق الذي فتحته النيابة العامة في الموضوع الذي شغل فئة عريضة من المغاربة.
في هذا الاطار، تم تسريب تسجيل صوتي منسوب لعبد الوهاب بلفقيه يتحدث من خلاله عن الوفاء بالعهد، حيث شكر فيه الداعمين له والمرشحين التابعين له، مشيرا إلى أنهم حققوا “نتائج جيدة في الانتخابات؛ أما المناصب فقد تأتي أولا تأتي وليست ذات أهمية”، وهو ما يراه البعض إشارة منه لسحب وهبي تزكية ترشحه لرئاسة جهة كلميم واد نون.
وقال بلفقيه في التسجيل ا وفق ما كتبته “آشكاين”، “هنيئا لكم بهذا التماسك والتعاطف والنقاء في العهد والوفاء”، مضيفا “والنتيجة ليست مهمة جدا، بل الاهم هو أن يبقى الانسان على العهد والوفاء ويكون مخلصا لتوجهاته”، مسترسلا “الكرسي يمشي ولا يجي عادي جدا، مافيه حتى شي مشكل”.
ودعا الراحل بلفقيه من خلال التسجيل المنسوب له، المرشحين التابعين لحزبه إلى “رفع الراس” والاعتزاز بالعمل الذي قاموا به خلال الاستحقاقات الانتخابية السابقة، معتبرا أن “هذه معركة ربحها، واستعمل فيها جميع الوسائل ودعموا بكولشي وهنيئا لهم”، في إشارة إلى منافسيه، مضيفا “عادي جدا، الكل يرفع راسو، الكل يرفع راسو، والنتيجة جد مشرفة”.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى