وطنية

عامل اقليم أسا الزاك يشرف على عدة مشاريع تنموية في الاقليم

الانتفاضة

أشرف عامل إقليم أسا الزاك، يوسف خير، والمدير العام لوكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، جبران الركلاوي، مرفوقين برؤساء المجالس المنتخبة، على تدشين وإطلاق العديد من المشاريع التنموية المندرجة ضمن برنامج التأهيل الحضري، وذلك في إطار الاحتفالات المخلدة لذكرى عيد الاستقلال المجيد.

وهكذا، قام الوفد بتدشين شارع مولاي رشيد في أسا، والذي بلغت تكلفة تهيئته ميزانية إجمالية تفوق 37 مليون درهم، تشمل إنشاء نافورتين كبيرتين مضيئتين، وفضاءات خضراء على طول هذا الخط الكبير الذي من شأنه أن يساهم في تنمية البنية التحتية الأساسية للمدينة.

كما أعطى الوفد انطلاقة مشروع بناء ساحة محمد السادس بأسا، وهو مشروع سيتم تنفيذه بميزانية تقارب 16 مليون درهم، وسيشمل مساحات خضراء وفضاءات للألعاب والترفيه.

إثر ذلك، قام أعضاء الوفد بزيارة موقع إنشاء المسبح شبه الأولمبي في أسا (15 مليون درهم) والذي سيكون جزءا من المركب الرياضي للمدينة.

وتندرج هذه المشاريع في إطار برنامج التنمية الحضرية لعمالة أسا الزاك، بقيمة مالية تبلغ 320 مليون درهم، والذي يتم تنفيذه بشراكة بين وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، والمديرية العامة للجماعات الترابية، وقطاع الإسكان وسياسة المدينة، وقطاع الرياضة، وإقليم أسا الزاك، والمجلس الإقليمي لأسا الزاك.

وعلاوة على ذلك، تتبع أعضاء الوفد عرضا تقديميا حول برنامج الاقتصاد الاجتماعي، وكذا تسليم معدات المشروع إلى التعاونيات المستفيدة من برنامج تحسين الدخل وإدماج الشباب في أسا.

وفي هذا الصدد، أكد المدير العام لوكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، في تصريح للصحافة، أن مدينة وإقليم أسا الزاك تحظى باهتمام خاص من السلطات العمومية وذلك في إطار الجهود المبذولة لتنمية الأقاليم الجنوبية للمملكة وفقا للتوجيهات الملكية السامية.

وأشار السيد الركلاوي إلى أن الوكالة، بالشراكة مع شركائها المحليين، نفذت برنامجا بقيمة 320 مليون درهم يهدف بشكل خاص إلى تعزيز جاذبية مدينة أسا، وتحسين الظروف المعيشية لساكنتها من خلال التأهيل الحضري للمدينة، وجذب المستثمرين، علاوة على مكون هام يتعلق بتشغيل الشباب من خلال برنامج الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

من جانبه، سجل رئيس المجلس الإقليمي لأسا الزاك، رشيد التامك، أن هذه المشاريع تمثل قيمة مضافة لمدينة أسا، كما أنها ستضفي لمسة خاصة على المدينة.

كما أشاد  التامك بكون وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب تعتزم إطلاق المزيد من المشاريع التنموية في مدينة أسا.

من جهته، أكد رئيس مجلس جماعة أسا، محمود عبا، أن هذه المشاريع سيكون لها أثر إيجابي على ساكنة المدينة وإقليم أسا الزاك، مشيرا إلى هذه المشاريع الهامة ستساهم أيضا في تعزيز البنية التحتية الأساسية لمدينة أسا وتعزيز جاذبيتها.

-ومع-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى