الرئيسيةالمغرب

طائرة مسيرة تدمر أربع مركبات تابعة للبوليساريو والأخيرة تقر بمقتل عنصرين منها

الانتفاضة

ذكرت مصادر متطابقة أن “طائرة مسيرة مغربية دمرت أول أمس الخميس، ثلاث سيارات صالحة رباعية الدفع، وشاحنة صهريجية تابعة للبوليساريو، كانت في طريقها إلى منطقة قرب الجدار الأمني” وقالت البوليساريو إن “الحادث أودى بحياة عنصرين، ينتميان إلى’المنطقة العسكرية الرابعة’”

وتابعت المصادر ذاتها أن « وجود شاحنة صهريجية كان مجرد خدعة تذكرنا باستخدام سيارات خاصة تحمل لوحات ترقيم موريتانية في 13 نونبر لمهاجمة مواقع الجيش المغربي ».

وتأتي هذه الضربة بعد أقل من ثلاثة أيام من اعتراف وسائل إعلام مقربة من البوليساريو بمقتل عنصرين مسلحين من البوليساريو ينتميان « للناحية العسكرية الرابعة ».

ومن جهتها قالت جبهة البوليساريو، إنها أحصت » مقتل 20 عنصرا في حالات التماس مع الجيش المغربي في المنطقة العازلة بالصحراء، منذ إعادة المغرب للأمن في معبر الكركرات »

وأعلن المصدر نفسه، أنه منذ انسحاب الجبهة من اتفاق وقف إطلاق النار في 13 نوفمبر من عام 2020 ، لقي أكثر من عشرين من مقاتليها حتفهم في عمليات ضد القوات المسلحة المغربية.

يذكر أنه، خلال شهر نوفمبر من العام المنصرم، وجهت الجزائر اتهامات إلى المغرب باستهداف شاحنتين لها، ما أدى إلى مقتل ثلاثة جزائريين، على الطريق بين ورغلة، ونواكشوط الموريتانية، متوعدة المغرب بأن “الجريمة لن تمر بدون عقاب”.

ونفى مصدر مغربي، رفيع المستوى، شن القوات المسلحة المغربية غارة على أهداف مدنية، أو عسكرية في الأراضي الموريتانية، أو الجزائرية، وذلك في أول رد على اتهام الجزائر المملكة المغربية باغتيال ثلاثة رعايا جزائريين في قصف لشاحناتهم.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى