ثقافة و فن

ديو فني جديد للفنانة عائشة الوعد والفنان مهدي عبده بعنوان ” فينك ياغالي”،

عمل فني جديد للفنانة عائشة الوعد والفنان مهدي عبده بعنوان ” فينك ياغالي”، وهي رائعة من روائع الفنان التونسي الراحل محمد الجموسي.

وعن هذا الديو الجديد، قالت الفنانة عايشة الوعد، في بلاغ لها، إن “هذه الأغنية التي صورت على شكل فيديو “كليب”، والتي تم إنجازها بمعية فنانين من المغرب وتونس ومصر، هي من كلمات وألحان الراحل محمد الجموسي، وعزف الفرقة المصرية، وتوزيع محمد يسري وإخراج مخرج إسباني”.

وأضافت أنه تم اختيار منطقة ابن سليمان لتصويرها، لما تحظى به هذه المنطقة من مناظر طبيعية خلابة تعكس جمال المملكة المغربية.

وأبرزت أن استعادة هذه الأغنية المغاربية لفنان تونسي “لم تكن أمرا اعتباطيا، فهي أغنية عشقناها ورددناها طويلا، وهي بحق واحدة من الروائع المغاربية والعربية”.

وأكدت، بهذا الخصوص، أن “إعادة غناء “فينك ياغالي” هي بمثابة حفاظ على التراث العربي والموروث الغنائي المغاربي، وهي احترام للمشترك الثقافي والحضاري المتبادل بين الشعوب سواء عربا أو أمازيغا، وهي في المحصلة بمثابة تكريم لروح فنان كبير اسمه محمد الجموسي”.

وشددت عايشة الوعد، بالمناسبة، على أن رسالة الفنانين العرب الأساسية الآن هي التعريف بالتراث الموسيقي والغنائي، وفسح المجال للجيل الجديد لتمثل تراثه والاقتراب منه والتعرف عليه وعلى شخوصه.

وتابعت أن إعادة غناء رائعة ” فينك ياغالي” رفقة الفنان مهدي عبدو “تمشي في هذا النهج ولا يراد من ورائها ربح مادي أو غاية ما، سوى الغاية النبيلة وهي إعادة الاعتبار للتراث الموسيقي المغاربي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى