الرئيسيةدولية

خبير مغربي ..الأزمة بين مدريد والرباط لازالت قائمة

الانتفاضة

يرى متتبعون وخبراء أن الأزمة بين مدريد والرباط لا زالت قائمة ولم تصل إلى محطة تفاهم بعد.

 الخبير الاقتصادي المغربي، أوهادي سعيد، قال إن “الصغيرين المحتلين سبتة ومليلية من الملفات الشائكة بين المملكتين المغربية والإسبانية”.
وأضاف أن “المغرب صعد من حدة الأزمة حين قرر إغلاق كل المعابر المؤدية إلى المدينتين السليبتين”.
وأوضح أنه رغم المحاولات المتكررة لإسبانيا لإقناع المغرب عن ثنيه على القرار، إلا أن السلطات المغربية مددت مدة الإغلاق إلى حدود شهر مارس 2022.
وبحسب سعيد يشترط المغرب فتح المعبرين عبر بوابتين فقط “بني أنصار” بالنسبة لساكنة الناظور والنواحي و”تاراخال” بالنسبة القاطنين بتطوان والنواحي.
ويرى أن المغرب لن يتراجع  عن الشروط لارتباط الملف بقضايا عالقة بين المملكتين، أهمها الموقف الصريح لإسبانيا من “مغربية الصحراء”_ يقول لوكالة سبونتيك _

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى