آخر الأخبارالرئيسيةالسلطة الرابعةالمغربسياسيةصندوق الأخبارعين على مراكشوطنية

جهاد السلكي شابة ذات تكوين أكاديمي عالي وطموح كبير تخوض غمار انتخابات غرفة التجارة والصناعة والخدمات صنف التجارة بمراكش

الانتفاضة – متابعة

تخوض الشابة “جهاد السلكي” غمار انتخابات الغرف المهنية بإقليم مراكش، مرشحة في لائحة حزب التحمع الوطني للأحرار  لاستحقاقات غرفة التجارة والقناعة والخدمات – صنف التجارة.

ويحدو “السلكي” طموح كبير للظفر بأحد مقاعد الغرفة، حتى تضع ما تتميز به من كفاءة وتكوين أكاديمي في خدمة المنتسبين ومهنيي قطاع التجارة، والمساهمة في بلورة التوجهات الرئيسية للغرفة وتقديم الاستشارة لما فيه صالح القطاع، وتدوير عجلة النسيج الإقتصادي والتجاري بالمدينة الحمراء، والسهر على تفعيل دور الغرفة في الدبلوماسية الموازية الاقتصادية والبحث عن الأسواق الخارجية.

 وأبرزت “السلكي”، وهي طالبة بالمدرسة الوطنية للتدبير والتجارة بمراكش، وصاحبة مقاولة تجارية،  أنها اختارت الترشح باسم حزب التجمع الوطني للأحرار،  لإيمانها بالبرنامج الذي قدمه والقدرة على تنزيله في أرض الواقع خدمة لمصالح التجار والتاجرات المراكشيات، مشددة على أن الظرفية الراهنة تستدعي انخراط الشباب في العملية السياسية وتحمل المسؤوليات وتقديم حلول تدبيرية تساهم في الرقي بقطاع التجارة، وتمكين التجار والمهنيين المنتسبين من حقوقهم.

لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار لاقتراع الجمعة 06 غشت 2021، المتعلق بغرفة الصناعة والتجارة والخدمات بجهة مراكش آسفي / إقليم مراكش، التي يقودها السياسي المحنك والإطار الكفئ “عبد الصمد العكاري” عضو ذات الغرفة ورئيس لجنة الإعلام والتواصل بمكتبها التنفيذي، تضم مجموعة من كفاءات مخضرمة وشابة، تخوض بحماس حملة انتخابية تتسم بالحداثة وتعتمد على التواصل المباشر  مع المنتسبين، وتلاقي تحاوبا كبيرا منهم لملامستها همومهم وانتظاراتهم.

تجدر الإشارة إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، سطر برنامجا هادفا ضمن حملته الانتخابية لاستحقاقات غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة مراكش- صنف التجارة، يهدف إلى مساندة التاجر وتطوير القطاع التجاري، حيث يتعهد مرشحو الحزب بتفعيل الدور الاستشاري للغرف المهنية من خلال مهام استشارية، تمثيلية وأخرى تهم الدعم والترويج، وكذلك العمل على إحداث الأسواق وتنظيمها داخل الجماعة الترابية، وتنظيم دورات تكوينية لفائدة التجار في المجال الجبائي والسهر على تفعيل الدور الحقيقي للمعارض من خلال التعريف بالتجار ومنتجاتهم، والسعي إلى حث الإدارة على تبسيط المساطر مع خصوصية كل نشاط تجاري لضمان العدالة الجبائية والاستفادة من الامينيازات التي تخولها الدولة للقطاع المنظم (الضمان الاجتماعي، التغطية الصحية، القروض التمويلية والإعانات)…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى