ثقافة و فن

جمعية نقاد السينما بالمغرب تجدد مكتبها المسير

الانتفاضة

عقدت جمعية نقاد السينما بالمغرب، أمس الأحد بالدار البيضاء، جمعها العام العادي، تم خلاله، على الخصوص، تجديد مكتبها المسير.

وقال الناقد السينمائي محمد اشويكة، الذي انتخب بالمناسبة أمينا للمال بالجمعية، في تصريح له، اليوم الاثنين، إن هذا تميز هذا اللقاء بمصادقة الأعضاء الحاضرين بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي، حيث تم التصويت على المكتب الجديد المتكون من عمر بلخمار رئيسا، وخليل الدمون كاتبا عاما، وعبد الجليل لبويري نائبا له، وبوشتى فرقزايد نائبا لأمين المال، ومبارك حسني ومحمد البوعيادي مستشارين.
يشار إلى أن جمعية نقاد السينما بالمغرب احتفلت منذ مدة بذكراها الفضية، وهي تصدر سنويا عدة كتب فضلا عن “المجلة المغربية للأبحاث السينمائية”.
وتهدف الجمعية على الخصوص إلى تطوير النقد السينمائي بالمغرب وتشجيعه عن طريق العمل على توحيد جهود نقاد السينما المغاربة، والتعريف بالإنتاج السينمائي بالمغرب ومتابعته إخبارا ونقدا وتحليلا وتوثيقا، والإسهام في إصدار منشورات متخصصة في السينما.
كما تعمل الجمعية على ربط وتطوير علاقات مع الجمعيات والهيئات والمؤسسات ذات الاهتمام المشترك والتي لها علاقة بالسينما وبالحقل السمعي البصري على المستوى الوطني والدولي، والإسهام في المهرجانات الوطنية والدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى