دولية

المحكمة العليا في موريتانيا تؤيد حبس الرئيس السابق على ذمة التحقيق

الانتفاضة/متابعة

أيدت المحكمة العليا في موريتانيا، قرار قاضي التحقيق بحبس الرئيس السابق، محمد ولد عبد العزيز، إلى حين استكمال التحقيقات معه في اتهامه بملفات فساد مالي خلال رئاسته (2009 – 2019).

وذكرت وسائل إعلام محلية، بينها موقع “الأخبار”، أن الغرفة الجزائية في المحكمة رفضت أمس طلبات تقدم بها فريق الدفاع عن “ولد عبد العزيز” لإلغاء قرار المراقبة القضائية والإفراج عنه، والسماح له بالسفر داخل وخارج البلاد، بالإضافة إلى إعادة بعض ممتلكاته المحجوز عليها.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى