الرئيسيةالسلطة الرابعة

الفيدرالية المغربية لناشري الصحف تؤسس ثامن فرع جهوي لها بجهة فاس مكناس

الانتفاضة

تفتتح الفيدرالية المغربية لناشري الصحف السنة الجديدة بفرع جديد لها يعتبر هو الثامن منذ إطلاق ورشها التنظيمي الكبير، عقب جمعها العام الاستثنائي في 3 يوليوز 2020 حيث سيعقد الجمع العام التأسيسي لفرع فاس مكناس يومي الجمعة والسبت 7 و8 يناير الجاري بالعاصمة العلمية للمملكة.

وبالنظر لعراقة هذه الجهة ومكانتها الروحية والثقافية، فقد قررت الفيدرالية أن تقام على هامش هذه المحطة التنظيمية ندوة فكرية كبرى حول الصحافة والتقارب الحضاري: «هل يتحول إذكاء النزاعات إلى أصل تجاري لوسائل الإعلام» سيشارك فيها أساتذة وازنون بحضور جل الشخصيات الثقافية المؤثرة في الجهة.

كما ستعرف هذه الفعاليات التي سينتخب فيها مكتب من ضمن ما يقارب الخمسين مؤسسة صحافية بجهة فاس مكناس، تكريمات لشخصيات من الجهة بَصمت الإعلام الوطني، مع تكريم خاص للإعلامي والأديب والسياسي الوطني الراحل عبد الكريم غلاب، بحضور أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الفيدرالي ومسؤولين جهويين ومحليين وأكاديميين ومهتمين.

وينتظر أن تعقد الفيدرالية في غضون الأسابيع المقبلة جمعها العام التأسيسي لفرع جهة درعة تافيلالت وفرع بني ملال خنيفرة، لينضافا إلى فروع الجهات الصحراوية الثلاثة، وفرع جهة الشرق وفرع جهة طنجة تطوان الحسيمة وفرع مراكش آسفي وفرع سوس ماسة وفرع فاس مكناس.

ويندرج هذا الجهد في إطار تقوية الأداة التنظيمية من أجل بلوغ أهداف تأهيل الإعلام الجهوي، وجعله في مركز الاهتمام في أي مشروع إصلاحي لصحافة مغربية عصرية وتعددية ومستقلة.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى