سياسية

الاتحاد الاشتراكي يقرر الإصطفاف في المعارضة

الانتفاضة

قرر حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، اليوم الثلاثاء 21 شتنبر 2021، عدم المشاركة في الائتلاف الحكومي المقبل والاصطفاف في المعارضة.

وكشف الحزب على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” أنه في اجتماع طارئ للمكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية .. “قيادة الحزب والتزاما بالتفويض الذي منحه لها المجلس الوطني تقرر الخروج الى المعارضة ..”

وسبق للمجلس الوطني للحزب أن فوض للكاتب الأول ادريس لشكل تدبير المرحلة المقبلة، ومن ضمنها موقع الحزب في الخريطة السياسية المقبلة والتوجه الذي ينبغي أن ينهجه

وشددت مداخلات المجلس على أن المعارضة لا تمثل هزيمة للحزب، مبرزة أن الحزب مستعد لـ »خدمة البلد سواء من موقع الحكومة بنفس التضامن والانسجام وأولوية المصلحة المغرب أولا، أو من موقع المعارضة من موقع المساءلة والمراقبة والنقد والمرافقة ».

ويعد الاتحاد الحزب الثاني بعد العدالة والتنمية الذي يعلن إصطفافه في المعارضة، في ظل صمت باقي الأحزاب غير المشكلة للتحالف الحكومي.

للإشارة فقد سبق و أن عبر المجلس الوطني للاتحاد الاشتراكي، في وقت سابق، عن طموحه في الوجود ضمن الحكومة المقبلة، إذا تلقى عرضا رسميا من رئيسها المكلف عزيز أخنوش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى