عين على مراكش

اعتقال خمسيني وابنه يشتبه في تورطهما في جريمة قتل شاب بجماعة سعادة ضواحي مراكش

الانتفاضة/متابعة

قررت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش اليوم الجمعة

، إحالة خمسيني وابنه على السجن المحلي، بعد الاشتباه في تورطهما في جريمة قتل شاب بدوار بن علال جماعة السعادة ضواحي مراكش.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن فصول الجريمة تعود إلى عشية الأربعاء الماضي، حيث نشب خلاف بين الضحية الذي يبلغ عمره 29 سنة، والمشتبه فيه الرئيسي ووالده، تطور إلى جريمة قتل استعملت فيها الأسلحة البيضاء.

وأضاف المصدر ذاته، أن الهالك توفي بقسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي، بعد نزيف حاد في الرأس، فيما تم توقيف المشتبه فيهما بعين المكان من طرف عناصر  الدرك الملكي.

هذا، وقد تم إيداع جثة الهالك مستودع الأموات بناء على تعليمات النيابة العامة، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، من أجل تحديد أسباب الوفاة.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى