السلطة الرابعة

إدانة أستاذ جامعي بالسجن النافد في ملف “الجنس مقابل النقط”

الانتفاضة

سكينة مرزاق/ صحفية متدربة

قضت هيئة محكمة الإستئناف بسطات مساء يوم الأربعاء 12 يناير الجاري، بسجن أستاذ جامعي بسنتين حبسا نافذا، بعدما أدانته بابتزاز طالبات جنسيا مقابل إعطائهن درجات جيدة، في ما بات يعرف إعلاميا بملف “الجنس مقابل النقط” بجامعة الحسن الأول بسطات
حيث بدأت القضية التي هزت الرأي العام في المغرب، برسائل ذات طابع جنسي تبادلها أحد الأساتذة الجامعيين مع طالبات، فخرجت هذه الفضيحة إلى العلن بعدما نشرت في وسائل الإعلام.
وبعد أشهر قليلة انكشفت قضايا مماثلة في جامعات أخرى، إثر إدلاء طالبات بإفادات على مواقع التواصل الاجتماعي، في سياق دعوات لكسر الصمت عن هذا النوع من الاعتداءات الجنسية.
وأفادت مصادرنا أنه، أدانت هيئة محكمة الاستئناف بسطات الأستاذ الموقوف منذ شتنبر الماضي، المتهم ب “هتك العرض بالعنف” و “التحرش الجنسي”، بينما تنازلت الضحية عن مطالبها بالتعويض.
والجدير بالذكر أنه اليوم الخميس 13 يناير 2022 ستتواصل محاكمة أربعة أساتذة آخرين، بينهم واحد موقوف احتياطياً، في نفس القضية التي أطلقت عليها تسمية “الجنس مقابل النقط”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى