تربوية

أمينة ماء العينين:الحديث عن الإدماج والتكوين فيبدو أنه كان مجرد وهم

الانتفاضة

تفاعلا مع الشروط المعلنة لولوج مهنة التعليم بالمغرب، شنت أمينة ماء العينين، القيادية في حزب العدالة والتنمية، هجوما على حكومة أخنوش، معتبرة أن هذه الأخيرة مطالبة بالتراجع عن شروط الإذعان في مباراة أطر الأكاديميات التي أعلنت عنها الجمعة.

وقالت ماء العينين في تدوينة نشرتها في صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والمعنونة بـ”حكومة الفشل المبكر والتنصل من الالتزامات”، إن فرض الانتقاء الأولي باحتساب معدلات الباكالوريا والإجازة ومعدل سنوات الحصول عليها، هو تضييق على الشباب الحامل للشواهد وحقه في التباري لإثبات كفاءته كما كان معمولا به في السنوات الماضية.

واعتبرت ماء العينين “أن فرض عتبة 30 سنة يعتبر مصادرة لحق شباب صبروا سنوات طويلة بعد حصولهم على الشواهد في انتظار الفرج، مشيرة إلى أن اشتراط عدم التعاقد السابق مع مشغلين آخرين مصادرة لحرية الاختيار والحق في تغيير العمل أو البحث عن تحسين ظروف العيش.

وخلصت ماء العينين إلى التأكيد أن الناس مع حكومة الارتباك والوعود الزائفة سيظلون يطالبون فقط بالمحافظة على مكتسباتهم مع الحكومات السابقة، أما الحديث عن الإدماج والتكوين فيبدو أنه كان مجرد وهم.

وأثارت الشروط الجديدة التي أقرتها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، لولوج مهنة التعليم بالمغرب، جدلا واسعا، خاصة فيما يتعلق بتحديد السن الأقصى في 30 سنة لاجتياز مباريات أطر الأكاديميات الجهوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى