الرئيسيةقضايا المحاكم

أكثر من 17 ألف قاصر تم تقديمهم أمام النيابات العامة في 2020

الانتفاضة

بلغ عدد الأطفال الذين تم تقديمهم أمام النيابات العامة سنة 2020 ما مجموعه 17 ألف و616 شخصا، وفق أرقام كشفت عنها رئاسة النيابة العامة. أي أنهم يشكلون نسبة 2.72 في المائة من مجموع الأشخاص المقدمين، راشدين وأحداث، خلال الفترة نفسها.

وتظهر معطيات رئاسة النيابة العامة في تقريرها السنوي، أن أغلب الأحداث المعنيين تم تقديمهم في حالة اعتقال، حيث قدم 14 ألف و614 حدثا محتفظا به، و3000 قدموا في حالة سراح.

بخصوص إجراء التحفظ على الأطفال قبل تقديمهم أمام النيابة العامة قالت الرئاسة، إن هذا الإجراء يتخذ فقط في حق الأحداث الذين ارتكبوا جرائم خطيرة، وتكون معه ضرورة البحث تقتضي الاحتفاظ بهم، مضيفا بأن باقي الجرائم التي قد يرتكبها الأحداث تحال محاضرها في شكل معلومات قضائية دون تقديم المعني أمام النيابة العامة.

ورصد التقرير أن تطبيق مسطرة الصلح من طرف النيابات لفائدة الأحداث كان نادرا، حيث تم تطبيق هذه المسطرة لدى المحاكم الابتدائية في حق 53 طفلا فقط، وهو العدد الذي أكدت رئاسة النيابة العامة أنه “يبقى ضعيفا”، مطالبة النيابات العامة باللجوء أكثر إلى إجراءات الصلح كلما توفرت شروطه.

بالمقابل استفاد 1000 حدث قدم أمام النيابة العامة من قرار الحفظ، وهو الإجراء الذي طالبت رئاسة النيابة العامة من خلال تقريرها إلى إعماله في تدبير قضايا الأحداث بما يكفل إصلاحهم وتقويم سلوكهم.

جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى